أدانت اللجنة الوطنية للمرأة بشدة الجريمة البشعة التي ارتكبها مرتزقة العدوان بحق آل سبيعيان في منطقة الخشعة بوادي عبيدة محافظة مأرب وراح ضحيتها سبعة شهداء وإصابة آخرين بينهم أطفال ونساء. اللجنة وفي بيان صادر عنها، اعتبرت هذه المجزرة المروعة انتهاكاً سافراً للأعراف والقوانين الدولية التي تؤكد حرمة الاعتداء على المنازل والنساء والأطفال. ودعت اللجنة الوطنية للمرأة المنظمات الإنسانية المحلية والدولية إلى إدانة هذه الجريمة وجرائم تحالف العدوان بحق الشعب اليمني، مطالبة القبائل وأحرار اليمن إلى النكف القبلي للاقتصاص من القتلة وتحرير المناطق المحتلة من دنس المحتلين والمرتزقة. وحملت الأمم المتحدة ومنظماتها مسؤولية التغاضي عن مثل هذه الجرائم التي تعتبر جرائم حرب من الدرجة الأولى لا تسقط بالتقادم.